الحديث الشريف و السنة النبوية المطهرة " /> الحديث الشريف و السنة النبوية المطهرة " />
العودة   فاتنة الكويت > >
http://kwtjob.com/c.gif


شرح الحديث الشريف أفشوا السلام وأطعموا الطعام

الحديث الشريف و السنة النبوية المطهرة


قائمة الاعضاء المشار إليهم :

Like Tree3Likes
  • 1 Post By مؤيده بالله
  • 2 Post By مؤيده بالله


مواضيع ذات صلة
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم منذ أسبوع واحد
مؤيده بالله
المشرف العام
مؤيده بالله متواجد حالياً
اوسمتي
مسابقه الديكور المشرف المميز الابداع 
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 197
 تاريخ التسجيل : Nov 2018
 فترة الأقامة : 146 يوم
 أخر زيارة : منذ 6 ساعات (03:00 AM)
 المشاركات : 11,566 [ + ]
 التقييم : 1829
 معدل التقييم : مؤيده بالله has a brilliant futureمؤيده بالله has a brilliant futureمؤيده بالله has a brilliant futureمؤيده بالله has a brilliant futureمؤيده بالله has a brilliant futureمؤيده بالله has a brilliant futureمؤيده بالله has a brilliant futureمؤيده بالله has a brilliant futureمؤيده بالله has a brilliant futureمؤيده بالله has a brilliant futureمؤيده بالله has a brilliant future
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي شرح الحديث الشريف أفشوا السلام وأطعموا الطعام









الحمد لله الذي رفع السماء بلا عمد
الحمد لله الذي خلق الخلق وأحصاهم عدد
الحمد لله الذي رزق الخلق ولم ينس منهم أحد
أحمده سبحانه وأشكره حمداً وشكراً كثيراً بلا عدد
وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك
له الواحد الأحد الفرد الصمد
الذي لم يلد ولم يولد
ولم يكن له كفواً أحد

وأشهد أن محمداً عبده ورسوله
بعثه ربه هادياً ومبشراً ونذيراً
وداعياً إلى الله بإذنه وسراجاً منيراً
صلّى الله وسلّم عليك يا رسول الله
.

أما بعد :


فيا أيها الإخوة المؤمنون

إنه لا أحد أرحم من الخلق بالخلق من
سيدهم محمد صلى الله عليه وآله وسلم
فهو رحمة في بَعثته، ورحمة فيما جاء به
عليه الصلاة والسلامكما مدحه ربنا
جل وعلا في كتابه الكريم
:
﴿
وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ
الأنبياء : 107


ولو أن الناس تمثَّلوا توجيهاته

واقتفوا ما أمر به وما دعاهم إليه
لوجدوا خيرًا كثيرًا؛ فهو عليه الصلاة والسلام
خيرٌ للناس كافة جاء بالبر والهدى
لكل أحد من المسلمين وغير المسلمين
- من إنسان وجانٍّ وحيوان، وغير ذلك من الخلائق -
فهو صلى الله عليه وسلم رحمةٌ للعالمين
فكل الخلق نالتْهم آثار بركته ورحمته
عليه الصلاة والسلام بفضل ربه
جل وعلا الرحمن الرحيم
.



ومن جملة الوصايا العظيمة

التي نتوقف وإياكم أمامها متدبرين ممتثلين
لعلنا ننال الخير ونَسلك طريق الهدى
- وصية كريمة وصَّى بها نبينا محمد
صلى الله عليه وسلم
أول ما وصل إلى المدينة لَمَّا هاجَر إليها
وينقل لنا هذه الوصية عالمٌ جليلٌ وحبرٌ كريم
تَمَّم الله فضله بصحبته للنبي
صلى الله عليه وآله وسلم
إنه أبو يوسف عبدالله بن سلام
رضي الله عنه
يحدثنا عن ذلك فيما رواه الإمام أحمد
والترمذي والحاكم وغيرهم
يقول رضي الله عنه:
لَمَّا قدِم النبي صلى الله عليه وآله وسلم المدينة
انجفل الناس قِبَله، وقيل:
قد قدِم رسول الله، قد قدِم رسول الله
قد قدِم رسول الله
فجئتُ في الناس لأنظر
فلما تبيَّنت وجهه عرَفت أنه ليس بوجه بكاذب
فكان أول شيء سمعته تكلَّم به أن قال :
( يا أيها الناس، أفشُوا السلام وأطعِموا
الطعام، وصِلُوا الأرحام، وصلُّوا بالليل
والناس نيام تدخلوا الجنة بسلام )
هذا الحديث صحَّحه الترمذي
والحاكم وغيرهما
.



هذا الحَبر اليهودي الذي أكرَمه الله بالإسلام

سمِع الناس يَتنادون، وكان تَنادِيهم:
قَدِم رسول الله فرحًا به
ولذلك خرج الجميعخرج الرجال والصبيان
والنساء وأهل الملل الذين كانوا
يَقطنون المدينة
.

ولذلك لَمَّا كان اليهود عندهم

علم بالنبي صلى الله عليه وآله وسلم
كانوا يتحيَّنون قدومه
لعلمهم أن المدينة النبوية هي مهاجره
ولذلك كان يهوديًّا على أُطُمٍ من آطام
المدينة وأسوارها
قد لحَظَ مقدم النبي صلى الله عليه وسلام
أول ما أقبل واقترب من المدينة
ونادى أهلها ليحضروا في استقبال
هذا النبي الكريم
.



خرج عبدالله بن سلام رضي الله عنه

وعندما كان مقدم النبي
صلى الله عليه وآله وسلم أول مدخله
إلى المدينة من جهة قباء
ولم يكن حينئذ عبدالله هذا رضي الله عنه
قد أسلم فهو ما زال على يهوديته
وعنده علم من الكتاب رأى الوجه الشريف
رأى وجه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلام
فقرَّ الإيمان في قلبه قبل أن يَسمَعَ منه
رأى الوجه الكريم رأى الوجه النضر
وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم
وجه كالقمر ليلة البدر وجه ينطق بالصدق
وينبئ عن الفضل والشرف والعِظَم
إنه محمد رسول الله صلى الله
عليه وآله وسلم
.



ولَمَّا بادَر عبدالله بإسلامه

كان له تزكية من الله نزَل بها القرآن
كما في قوله جل وعلا
:
﴿وَشَهِدَ شَاهِدٌ مِنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ﴾ الأحقاف : 10

ثم سمِع منه هذه الوصية

التي هي من جوامع كلم النبي
صلى الله عليه وسلم وهي من منهل النبوة
وهي من جملة الأمور الجوامع العِظام
الكبار التي يوصي بها الأنبياء
صلوات الله وسلامه عليهم جميعًا
.

أوصى النبي صلى الله عليه وسلم

بأربع وصايا
هي قوام صلاح الفرد والمجتمع
ولا يمكن لمجتمع أن يهنأ
دون أن يكون في أهله هذه الخصال الأربع
إفشاء السلام، وإطعام الطعام، وصلة الأرحام، وقيام الليل
.


أما الوصية الأولى
إفشاء السلام
فالسلام من أعظم أسباب التآلف
وهو مفتاح لاستجلاب المودة
والمقصود بإفشاء السلام
نشره والإكثار منه وأن يكون الإنسان
مبادرًا به كل من يَلقى
ولا يَستقلُّ أن يُسلم على أُناس
مهما كان عددهم
أو مهما كان صِغرهم في العُمرأو في غير ذلك
والشريعة جاءت بتنظيم هذا الأمر
حتى لا يوجد مماحكات نفسية
قد يقود إليها فكرُ بعض الناس
فالقاعدة أن الصغير يُسلم على الكبير
والقليل يسلم على الكثير
والواحد يسلم على من أكثر منه
والماشي يسلم على القاعد
حتى لا يوجد نوع من التنازع
أنت تبدأ بالسلام، أو أنا أبدأ به
لكن الشريعة حسمت كل ذلك أيضًا
حتى في لحظات الخلاف :
( وخيرهما الذي يبدأ بالسلام )

فالبادئ بالسلام خيرٌ له عند ربه

حتى لو لم يرد عليك من سلَّمت عليه

فإنه يرد عليك مَن هو خير منهم
مَن هو خير من هذا الذي لم يرد
عليك السلام
السلام اسم من أسماء الله جل وعلا
والمعنى في ذلك أنَّك تُلقي هذه التحية
المضمَّنة الدعاءَ على هذا الذي تَلقاه
ولذلك هي تحية أبينا آدم عليه السلام :
( السلام عليكم ورحمة الله وبركاته )
فإن كنت قد أتيتَ بها كاملة
كان أعظم لأجرك وأكثر لثوابك عند ربك
وإن اقتصرت على واحدة
( السلام عليكم )، كان لك ثوابها
وكان لك فضل المبادرة
فقد جاء في الحديث الذي رواه مسلم
عن النبي صلى الله عليه وسلم
أنه قال :
( لا تدخلون الجنة حتى تؤمنوا
ولا تؤمنوا حتى تحابوا
أَوَلَا أَدلكم على شيء إذا فعلتُموه
تحاببتُم، أفشُوا السلام بينكم
)
فعُلِم بهذا أن السلام هو البوابة الكبرى
النضرة الحسنة لقلوب الناس
أن تبدأهم بالسلام
وكان نبينا صلى الله عليه وسلم
لشرف أخلاقه وعظيم قدره
يُسلم حتى على الصغار إذا مرَّ بهم
فالمؤمن يبادر بهذه التحية
لأنها خير وفضل
وهي من الحقوق فيما بين المسلمين
ولذلك جاء في الحديث عن رسول الله
صلى الله عليه وسلم أنه قال :
( حقُّ المسلم على المسلم سِتٌّ ) قيل : وما هي يا رسول الله ؟ قال :
( إذا لقيتَه فسلِّم عليه ...)
إلى آخر الحديث
رواه مسلم
.


وواجب حينئذ أن يرد عليك التحية والسلام

فأنت ابتدأت بالفضل فأوجب الله على هذا
الذي سلَّمت عليه أن يرد عليك السلام
كما قال الله تعالى
:
﴿وَإِذَا حُيِّيتُمْ بِتَحِيَّةٍ فَحَيُّوا بِأَحْسَنَ
مِنْهَا أَوْ رُدُّوهَا

النساء : 86
.

وإفشاء السلام من أعظم خصال الإسلام

كما جاء في حديث عبدالله بن عمرو
رضي الله عنهما
أن النبي صلى الله عليه وسلم
سأله رجل: أي الإسلام خير ؟

قال :

( تُطعم الطعام، وتَقرأ السلام على
مَن عرَفت ومَن لم تَعرِف
)
رواه البخاري.


فمن كمال إسلامك ومِن معرفتك بحقيقة دينك

- أنك تبدأ السلام على كل من قابلت
مَن تَعرِف ومَن لم تَعرِفوهذا يُزيل الوحشة
ويُبعد المرء عن الخصال المذمومة
من الكبر والاحتقار ونحوهما
ويُحبب الإنسان في قلوب الناس
فهو تحية مباركة
كما قال النبي صلى الله عليه وسلم :
( ما حسدكم اليهود على شيء ما
حسدوكم على السلام والتأمين
)
رواه البخاري في الأدب المفرد
.



والسلام زيادة في الأجر والثواب

لأن المرء إذا بادر به كان له في هذا الأجر
كما في حديث عِمران بن حُصين
رضي الله عنه قال:
جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم
فقال : السلام عليكم، فرد عليه السلام ثم جلس
فقال النبي صلى الله عليه وسلم :
( عشر ) ثم جاء آخر
فقال : السلام عليكم ورحمة الله
فرد عليه فجلس
فقال : ( عشرون ) ثم جاء آخر
وقال : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
فرد عليه، فجلس
فقال صلى الله عليه وسلم :
( ثلاثون )
رواه الطبراني
فدلَّ ذلك على أن مزيد التحية فيه
مزيد الثواب والأجر من الله








تابعوني



المصدر : فاتنة الكويت - من الحديث الشريف و السنة النبوية المطهرة



آخر مواضيعي

0 و أشـرقت الشـمس فى نفسى حين جاهدتها في طاعة الله
0 تجميع اجزاء من هدي الحبيب صلي الله عليه وسلم
0 ماهي شجرة الخلد
0 تجميع سلسلة العشره المبشرون بالجنه
0 من أمهات الأحاديث النبويه الشريفه

 توقيع : مؤيده بالله








آخر تعديل مؤيده بالله يوم منذ أسبوع واحد في 02:25 AM.
رد مع اقتباس
قديم منذ أسبوع واحد   #2
مؤيده بالله
المشرف العام


الصورة الرمزية مؤيده بالله
مؤيده بالله متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 197
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : منذ 6 ساعات (03:00 AM)
 المشاركات : 11,566 [ + ]
 التقييم :  1829
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي









أما الوصية الثانية

فهي إطعام الطعام -
( أفشوا السلام وأطعِموا الطعام )
- الطعام قِوام الإنسان ولا حياة للإنسان بلا طعام
والمجتمعات تمرُّ عليها أحوال
من نقص الغذاء ونقص الطعام
والشريعة فتحت الأبواب على مصراعيها
مُرغبةً في إطعام الطعام بتعظيم الثواب لأهله
وأيضًا بأن جعلت في عدد من الكفارات
إطعام المسكين الذي يحتاج إلى الطعام
ثم إنها أيضًا أكدت ما ينبغي من المبادرة به
وخصوصًا في أحوال الحاجات والجوع
ونحو ذلك
.


والله جل وعلا أثنى على عباده الأخيار
فقال عز من قائل
:
﴿وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِينًا
وَيَتِيمًا وَأَسِيرًا
*إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللَّهِ
لَا نُرِيدُ مِنْكُمْ جَزَاءً وَلَا شُكُورًا

الإنسان : 8 ، 9
.


والله جل وعلا يُثني على هؤلاء الذين
هم أهل الجنة - وهم الأخيار -
أنهم يطعمون الطعام وقال
:
﴿عَلَى حُبِّهِ
الإنسان : 8


يعني : على حب الله سبحانه
لأن الدافع لهم هو ابتغاء مرضات الله
وقيل
: ﴿عَلَى حُبِّهِ
[ الإنسان : 8


يعني : على حب الطعام
وهذا أظهر كما رجَّحه ابن جرير وغيره
يعني أنهم حتى في حال حبِّهم لهذا الطعام
وتعلُّق نفوسِهم به
- إما لشهوتهم له وإما لقلة الموارد -
فإنهم يُبادرن بإطعام الطعام مع شدة حبِّهم له
لأنه مأكولٌ، أو لأنه مُتموَّل مُتملَّك
لكن رضا الله مُقدَّم عندهم على ما يُحبونه
ولذلك لَمَّا حصَل ما حصَل للمسلمين
في فترة من الفترات من شدة الحاجة للطعام
وكان سيدنا عثمان رضي الله عنه
قد جاءت القوافل بطعام له
فجاء التجار يَشترون منه
فكانوا يُزايدون له في الثمن فيقول : أعطيتُ أكثر من هذا فيزيدون فيقول :
أعطيتُ أكثر من هذا فيزيدون
ولأنهم تجار ويعلمون أمثالهم ونظراءَهم
علموا أنه لا يمكن أن يزيد بهذه القيمة أحدٌ غيرهم
قالوا : مَن ؟
إننا أهل التجارة ولا أحد يستطيع
الزيادة على ما زِدنا
قال : إنَّ الله هو الذي زادني بأن مَن يُنفق
فإن الله يضاعف له أضعافًا كثيرةً
.


وأُثِر عن ابن عمر رضي الله عنه
أنه اشتهى مرة عنبًا في أول موسمه
فأمرتْ زوجته الخادمفاشترى قِطْفًا
من العنب وأحضره للدار
ولَمَّا وصل إذا بأثرٍ وراء هذا الخادم
سائل يسأل ويطرق الباب
السائل عند الباب فسمِعه ابن عمر
رضي الله عنهما، فقال: أعطوه العنب
واستشعر واستحضر قول الله تعالى
:
﴿وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ
الإنسان : 8


ولا شك أن المجاعات التي تَحُلُّ بكثير من الأقطار
من آثار حلولها بتلك البلاد تقصير إخوانهم
من أهل الإسلام
وإلا فإن الطعام والمال في أيدي المسلمين
لو بادر به تجارهم لكفاهم وكفى إخوانهم
وغطى ما يحتاجونولكنها الأثرة
التي تحمل الإنسان على ألا يُفكر
إلا في نفسه ولذلك كان من دوافع الجشع
التي تحث عليها المبادئ الرأسمالية
التي لا تعترف بإسلام ولا بإنسانية
أن التجار حينما تفيض المحاصيل عندهم
في الحبوب والفواكه فإنهم يتلفونها في البحار
أو في غير ذلك حتى يحافظوا على الأسعار
مع أنها لو أُنفقت للجياع والمحتاجين
لكان خيرًا كثيرًاولم يضر ذلك بما يريدونه
من الحفاظ على الأسعار
.


والمقصود أن من القواعد الكبرى
التي حثَّ عليها سيد الخلق
-محمد صلى الله عليه وسلم -
الحرص على إطعام الطعام
فأنت يا عبد الله تحسَّس من حولك
وتلمَّس حاجات جيرانك وأقاربك وإخوانك
فليس كل دار أُغلق بابها فإن أهلها
قد وجَدوا كل ما يحتاجون
فكم من بيت لا يَجدون كثيرًا من الأساسيات
ومن أعظمها الطعام
!


ولذلك كان من الموجبات
التي أوجب الله بها دخول الجنة
إطعام الطعامكما جاء عن هانئ
أنه لَمَّا وفَد على رسول الله
صلى الله عليه وسلم قال له:
يا رسول الله، أي شيء يوجب الجنة ؟
قال :
( عليك بحُسن الكلام وبذل الطعام )


رواه الطبراني.

ولذلك كان كثير من الصحابة والتابعين
وسلفنا الصالحين يَحرِصون على
ألا يمر يوم إلا وقد تصدَّقوا فيه بالطعام
ولو بكعكةٍ، ولو ببصلةٍ، ولو بشيء يسير
لأنهم يعلمون حديث رسول الله
صلى الله عليه وسلم :
(كل امرئ في ظل صدقته يوم القيامة)



يقول الإمام الخطابي رحمه الله :
إن النبي صلى الله عليه وسلم
جعل أفضل الأعمال إطعام الطعام
الذي هو قِوام الأبدان
ثم جعل خير الأقوال في البر والإكرام
إفشاء السلام الذي يعم ولا يَخص
ومَن عرَف ومن لم يعرف
حتى يكون خالصًا لله بريئًا من حظ النفس والتصنع
لأنه شعار الإسلام فحق كل مسلم فيه
شائع وتزداد فضيلة إطعام الطعام
حينما يُبذل في أوقات الحاجات
كما قال الله تعالى
:
﴿أَوْ إِطْعَامٌ فِي يَوْمٍ ذِي مَسْغَبَةٍ
البلد : 14


أي : في وقت الشدة والجوع.

ولذلك كانت كل صور بذل الطعام للآخرين محمودة
سواء أكانت للمساكين والفقراء والجياع
أو حتى كانت مبذولة للضيف وللجيران
- ولذلك قال عليه الصلاة والسلام :
(من كان يؤمن بالله واليوم الآخر
فليُكرم جاره
)


والإكرام يكون ببذل الطعام وبغير ذلك
من أنواع الإكرامولهذا أكَّد النبي
صلى الله عليه وسلم
تعاهد الجيران بإكرامهم بالطعام
لا لأنهم محتاجون جياع ولكنه
رمز للحب والوفاء والصلة
يقول النبي عليه الصلاة والسلام :
(يا أبا ذر، إذا صنعتَ مَرقةً
فأكثِر ماءَها، وتعاهَد جيرانك
)


ويقول عليه الصلاة والسلام :
(يامعشر المسلماتلا تَحْقِرَنَّ جارة
لجارتها ولو فِرسِنَ شاةٍ
)


يعني : لا يَحتقر الناس الجيران فيما بينهم
هدية الطعام ولو كان شيئًا يسيرًا
فِرسن شاهوهو موضع الظِّلف من الدابة
لو أنها طُبِخت برغم أنه عَظمٌ أو موضع
ليس فيه لحمٌلكنه لو طُبِخ على مائِه
فإنه كاف في أن يكون هدية للجيران
لا تَستصغر ولا تستقل


( يا معشر المسلمات
لا تَحقِرنَّ جارة لجارتها
)

صدق رسول الله
صلي الله عليه وسلم


مؤيده بالله


 
آخر مواضيعي

0 اليك ياتاج النساء الي كل أم
0 مقاصد سورة البقره
0 -9-قصة ذو القرنين من قصص القران الكريم
0 بطاقات لشعائر الحج خطوة بخطوة كتبه الله لنا جميعاَ
0 تصميمات رائعة من العبايات للمحجبات

 توقيع : مؤيده بالله








رد مع اقتباس
قديم منذ أسبوع واحد   #3
معاوية فهمي

مبدعين المنتدى



الصورة الرمزية معاوية فهمي
معاوية فهمي متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 241
 تاريخ التسجيل :  Feb 2019
 أخر زيارة : منذ 23 دقيقة (09:19 AM)
 المشاركات : 3,530 [ + ]
 التقييم :  463
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



جزاكـِ الله كل الخير ورزقكـِ الفردوس الأعلى
ونفع الله بكِـ وزادكِـ من علمهِ وفضلهِ
دمتي فـي حفـظـ الله.


 
آخر مواضيعي

0 لماذا نحن نعـيش
0 العلاقة بين البقر والسياسة
0 في الجنة هل نبكي؟؟؟
0 لكل من يبحث عن معنى حياته .. الحقيقية !!
0 أعظم ما يقدمه الإنسان



رد مع اقتباس
قديم منذ أسبوع واحد   #4
مؤيده بالله
المشرف العام


الصورة الرمزية مؤيده بالله
مؤيده بالله متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 197
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : منذ 6 ساعات (03:00 AM)
 المشاركات : 11,566 [ + ]
 التقييم :  1829
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



الأخ الفاضل معاويه
اسعدني مرورك المميز
نورت متصفحي
اسعدك الله
دمت ودام تواصلك الراقي


مؤيده بالله


 
آخر مواضيعي

0 صورة الرسول صلى الله عليه وسلم .. سبحان الخالق ..
0 -7-أصحاب الفيل من قصص القران الكريم
0 لو عندك جوارب قديمة مستحيل ترميها بعد مشاهدة هذا الفيديو
0 المكتبه الرمضانيه الشامله للبسمله والفواصل والتواقيع
0 بطاقات العشره المبشرون بالجنه

 توقيع : مؤيده بالله








رد مع اقتباس
قديم منذ 5 يوم   #5
⋰α⋱⋰м⋱⋰ℓ⋱
نائب مدير


الصورة الرمزية ⋰α⋱⋰м⋱⋰ℓ⋱
⋰α⋱⋰м⋱⋰ℓ⋱ غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 123
 تاريخ التسجيل :  Sep 2018
 أخر زيارة : منذ 5 يوم (08:31 AM)
 المشاركات : 47,998 [ + ]
 التقييم :  545
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Black
افتراضي




بارك الله فيك
طرح رائع وجيد
لك الشكر والامتنان
بانتظار جديدك المفيد


 
آخر مواضيعي

0 تهنئة من القلب للغالية مؤيدة بالله للانضمام لطاقمنا الاداري
0 مطلوب موظف مبيعات خريج للعمل في معرض حلويات
0 اصنعى مزهرية من قوارير المياه بشكل انيق
0 وصرت اشتاك حته وانت بالاحظان
0 تعريف علم النفس الاجتماعي

 توقيع : ⋰α⋱⋰м⋱⋰ℓ⋱





رد مع اقتباس
قديم منذ 3 يوم   #6
مؤيده بالله
المشرف العام


الصورة الرمزية مؤيده بالله
مؤيده بالله متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 197
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : منذ 6 ساعات (03:00 AM)
 المشاركات : 11,566 [ + ]
 التقييم :  1829
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



الأخت الفاضله أمل
اسعدني مرورك المميز
نورت متصفحي
اسعدك الله
دمت ودام تواصلك الراقي


مؤيده بالله


 
آخر مواضيعي

0 بطاقات عن بر الوالدين
0 تربيزات تليفزيون مودرن
0 مقاصد سورة المائده
0 مجموعة تتبيلات لمشاوي اللحم
0 الوجبة المفيده لكل عضو من أعضاء الجسم

 توقيع : مؤيده بالله








رد مع اقتباس
قديم منذ يوم مضى   #7
سومري
مشرف


الصورة الرمزية سومري
سومري متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 103
 تاريخ التسجيل :  Aug 2018
 أخر زيارة : منذ ساعة واحدة (08:38 AM)
 المشاركات : 10,359 [ + ]
 التقييم :  1860
 الجنس ~
Male
 SMS ~
لوني المفضل : Darkolivegreen
افتراضي



وصلى الله على نبينا محمد
اللهم تقبل منا ومنكم واغفر لنا ولكم


 
آخر مواضيعي

0 عظمة النبي محمد صلى الله عليه و سلم
0 العُجْب (2)
0 ساسكب في سطورك ايتها المدونه بعضا من نفسي
0 لماذا ينبغي التوقف فورا عن تناول الأرز الأبيض؟
0 ليفربول يربط نجمه الشاب بعقد "طويل الأمد"

 توقيع : سومري


Thank you breeze spirit






رد مع اقتباس
قديم منذ يوم مضى   #8
مؤيده بالله
المشرف العام


الصورة الرمزية مؤيده بالله
مؤيده بالله متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 197
 تاريخ التسجيل :  Nov 2018
 أخر زيارة : منذ 6 ساعات (03:00 AM)
 المشاركات : 11,566 [ + ]
 التقييم :  1829
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



الأخ الفاضل سومري
اسعدني مرورك المميز
نورت متصفحي
اسعدك الله
دمت ودام تواصلك الراقي


مؤيده بالله


 
آخر مواضيعي

0 غذاء الرسول صلى الله عليه وسلم معجزة إلهية سبقت كل الحضارات
0 أطعمه تساعد علي أمتلاء الوجه طبيعيا
0 البطاطس الكروكيت بالصور و الخطوات
0 الكنوز الثمينه في الأحاديث النبويه الشريفه
0 كيف تغتنم صلاة الفجر كل يوم

 توقيع : مؤيده بالله








رد مع اقتباس
إضافة رد

الحديث الشريف و السنة النبوية المطهرة



الموضوع الحالى: شرح الحديث الشريف أفشوا السلام وأطعموا الطعام    -||-    القسم الخاص بالموضوع: الحديث الشريف و السنة النبوية المطهرة    -||-    المصدر: فاتنة الكويت
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة




Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 09:42 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2019 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات
adv helm by : llssll
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd.

sitemap